حوار مع الفنانة والكاتبة عبير فضة

بواسطة عدد القراءات : 779
حوار مع الفنانة والكاتبة عبير فضة

حوار مع الفنانة والكاتبة عبير فضة .. حاورها : ايهاب عنان سنجاري

 

فنانة ولدت في الربيع ، فولد معها عطر الأدب و الموسيقى وفاح على كل ذائقة فأنعشتها ، كيف لا والياسمين عطرها ..

عبير جلال فضة ، المشهورة بأسمها الفني اللامع (عبير فضة ) ، سورية المولد ، لاذقية النشأة ، عربية الإنتماء ، صوت الجبل ، حنجرة البوادي ، قلم يصدح بهديل الفتون ..

 ذات فسحة من الصفاء كان لتدوين معها هذا الحوار :

 

تدوين / عبير فضة ، وما تقدم من تقديم ما الذي تضيفيه لبطاقتكِ التعريفية ؟

-       لن أضيف إلا كل الشكر لرقي المقدمة من تدوين فقد اوفيتم بها ..


 تدوين / مطربة ، ملحنة ، شاعرة ومنتجة ، رتبي الكلمات حسب اسبقيتها بحياتك وايها الأقرب اليك؟ ولماذا ؟

-       مطربة ، شاعرة، ملحنة، موزعة موسيقى، منتجة ، والأقرب إليّ هي "الغناء" لأني من خلاله أعبر عما أكتب وألحن واخوض في مجالات الفن وتفرعاته .

 

تدوين / يمكن للمطرب ان يكون شاعراً و لا يمكن للشاعر ان يكون مطربا ، ثمة شيء مشترك بينهما هو الحِس ، ما المنبع الذي تنهل منه عبير احساسها ؟

-       أنهل إحساسي من حكايات وقصص مررت بها حيناً ، من قصص وتجارب وحكايات البشر، من طبيعة كونية ساحرة في البر او البحر ومن أغنية أو لحن موسيقي يلامس الوجدان .

 

تدوين / تكتبين قصيدة النثر والقصيدة المُغناة ، في ايهما تجدين نفسكِ اكثر ؟ ولماذا ؟

-       في الحقيقة أجد نفسي في كلا القصيدتين لأنهما وليدتا ذات الإحساس والشغف.

 

 تدوين / هل كتبتِ العمودي من الشعر ؟ ما رأيكِ في الخلاف الأدبي بين قصيدة العمود و قصيدة النثر ؟

-       نعم بالطبع كتبت العمودي من الشعر ، أما الخلاف برأيي الشخصي وتعاملي مع اللونين وجدتُ العمودي يقيدني أكثر بتقييده بالوزن والتفعيلة ، أما النثر فهناك مساحة حرة أكثر دون أن تشعر بتلك القيود ، والعمودي يأخذ وقت أطول من مساحة تفكيرك لتركيب الأفكار مع الأوزان ، أما النثر يكون إنسيابي أكثر ومساحته التعبيرية اكبر ، وأنا بطبيعتي لا أحب القيود بكل أشكالها.

 

تدوين / نسمع عن محاولات لغناء قصيدة النثر ، كونكِ ملحنة ، هل يمكن ان تكون القصيدة النثرية أغنية ؟ ولماذا ؟

-       حقيقة يصعب ان تُغنى قصيدة النثر بعض الشيء لكن ممكن ان تغنى قصيدة التفعيلة من الشعر الحر التي لها نسق في تفعيلاتها .

 

تدوين / لمن تقرأ عبير فضة ؟ ومالكتاب الذي أثّر فيها او غيّر لديها ؟

-       قرأت للكثيرين ولم أحصر قراءتي بكاتب معيّن لأن ليس من شخص مكتمل بكل شي والكمال فقط لله عز وجل، كنت ولا زلت أختار أجمل ما لدى الأخرين لأكتسب الأشياء الجميلة ، إن كان في الشعر أو الروايات أو علم النفس أو الفلسفة أو التاريخ أو الثقافات الدينية... إلخ ، وهناك كتاب قرأته بعنوان (بدائع الزهور في وقائع الدهور) يتحدث عن الكون من قبل بدء الخليقة إلى ما بعد وكيف كان الله يبعث بخلائق لإنهاء خلائق ولبدايات حقب جديدة وكم تشعر بمتعة القراءة وكم تتوصل لأجوبة على كثير من الأسئلة التي كانت تراودك ، كان ذلك آخر كتاب قرأته واعجبني وكل كتاب اقرأ آخذ منه ما اراه مفيداً ذلك تأثري ..

 

تدوين / في خضم تسليط الأضواء على المشاهير من الفنانات و الفنانين وبمختلف الأصعدة نجد عبير ظهورها خجول هذه الفترة ، هل نعتبرها استراحة محارب ؟

-       تستطيع أن تعتبرها إستراحة محارب ، أو بمعنى أصح هكذا سأسميها أنا عمداً، وطبعاً لا أخفي أن الحرب التي كانت جائرة على وطني الأم سورية أثر سلباً على طريقي الفني وخصوصاً لأنني وقفت إلى جانب وطني ودافعت عنه بكل جوارح قلبي، بالإضافة إلى من كانوا يحاربونني بالوسط الفني خلف الكواليس من قبل الحرب أيضاً، وأيضاً عدم إلتزام شركة الإنتاج روتانا ببنود العقد المبرم فيما بيننا أصولاً خلال سنوات التعاقد ، كل تلك الأسباب كان لها تأثير مباشرة كما وصفتم لظهوري الخجل .

 

تدوين / الفنان القدير (سعد فضة ) تربطكِ به قرابة أُسرية ، مالذي استلهمتِ منه في مسيرتكِ الفنية كونه في مجال التمثيل و الإخراج و انتِ بمجال الغناء و التلحين ؟

-       نعم تربطني بالفنان القدير أسعد فضة قرابة أسرية، حيث أن المرحوم والدي يكون إبن خال أسعد فضة ، رحم الله والدي وأطال الله في عمر أستاذنا الفنان القدير أسعد فضة. أما عن موضوع الإستلهام فأنا أتابع أعماله كواحدة من جمهوره ومعجبة بأسلوب فنه ، إنما في مجالي فأنا بعيدة عنه بما يخص فنّي .

 

تدوين /  حصلتِ على جائزة «الأورنينا» الذهبية لأفضل أداء وحضور في مهرجان الأغنية السورية ، ما مدى تأثير الجوائز على الفنان ؟ وهل تعتبر الجوائز معيار للنجاح ؟

-       حصلت عدة مرات على جوائز الأورنينا والأورنينا الذهبية في المهرجانات وليس فقط مرة واحدة، الجائزة تحفّز الفنان دوماً على إنتقاء الأفضل في إختياراته لأي عمل يطرحه ، إنما ليس دائماً وليس في كل الحالات تعتبر الجائزة معيار للنجاح،حيث أننا عرفنا كيف تخصصت بعض الجوائز بالوساطات للبعض وكيف تدفع ثمن الجائزة لتوهب لآخرين دون أي إستحقاق مع الأسف .


تدوين / شُكراً .. اغنية دخلت القلوب ، لمن تقول اليوم عبير (شكراً ) بمعنى الشكر و لمن تقول (شكراً ) بمعنى الأغنية ؟

-       أقول لأمي حبيبتي ( شكراً ) على القيم الثمينة التي غرستيها بإبنتك عبير فضة ،هذه القيم التي بسببها بقيت صامدة بوجه أعتى الرياح ولم أحيد عن الطريق ولم أضيّع البوصلة،وبسببها سأصمد وأصبر أكثر حتى يعوضني الله بالأحسن ببركة دعاء ورضى الله ثم رضى أمي حبيبتي، وشكراً بمعنى الكلمة لكل من طعنني بظهري ، ولكل من أذاني ولو بحرف ولكل من أنكر عطائي واهتمامي من أقرب الناس شكرا لأنكم جعلتم الرؤية لدي أوضح حتى اكتشف حقيقتكم لأعرف كم ظلمت نفسي حينما أهملتها كي أهتم بكم ، شكرا لأني تصالحت مع نفسي أكثر وأكثر، ولن أنضح إلا بما فيَ من خالص الدعاء لكم لا عليكم .


تدوين /ماهي مشاريعكِ المستقبلية على الصعيد الفني و الأدبي ؟

-       أولا على الصعيد الشخصي ربما يكون هناك أمر ما يلوح في الأفق، حتماً سأوافيكم به بالوقت المناسب،أما عن المشاريع الأدبية فأنا بشكل مستمر أكتب ببعض الصحف والمنابر وبكل تأكيد سأعاود النشر بـ (تدوين) ، أما على الصعيد الفني فهناك عمل جديد يلوح في الأفق القريب العاجل وستكون ولادة لأغنية جديدة إن شاء الله تعالى .


تدوين / كلمة اخيرة لجمهوركِ القارئ و المستمع .. ولتدوين ..

-       جمهوري العزيز وقرائي الأحبة نحن على موعد قريب إنتظروا أغنيتي الجديدة ، وتابعوا قصائدي الجديدة كل أسبوع على مجلة تدوين الثقافية الدولية العراقية وصحف ثانية عبر صفحتي الشخصية على الفيس بوك،كل المحبة والإمتنان وجل التقدير والاحترام لمجلتكم العريقة بكادرها كاملا وبرئيس تحريرها الكاتب القدير والإعلامي المخضرم إيهاب عنان السنجاري متمنية لكم دوام الألق والأزدهار ..

 

Add to your del.icio.us Digg this story StumbleUpon Twitter Twitter Post on Facebook :مشاركة في